شكري يتابع مع نظيرته السودانية التحضير لجلسة «الأمن» حول السد الإثيوبي

التقى وزير الخارجية ‫سامح شكري‬ مجددًا، أمس الأربعاء، في نيويورك بنظيرته السودانية مريم الصادق‬ المهدي؛ لمتابعة التحضير الجاري لجلسة مجلس الأمن اليوم الخميس، حول قضية ‫السد الإثيوبي.

وقال السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، في تدوينة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إن التنسيق وثيق ومستمر بين مصر والسودان.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية، حذرت خلال مؤتمر صحفي للمتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، أمس الأول الثلاثاء، بأن بدء إثيوبيا الملء الثاني لخزان سد النهضة إجراء أحادي يخشى من أن يكون سببًا في زيادة التوتر في المنطقة، مؤكدًا ضرورة امتناع كل الأطراف عن اتخاذ إجراءات أحادية الجانب، مشددا على أهمية العمل على التوصل لحل تفاوضي مقبول من الجميع.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، أن الولايات المتحدة تواصل دعم الجهود المتعاونة والبناءة من جانب الدول المعنية، وهي مصر وإثيوبيا والسودان، من أجل التوصل إلى تفاهم دائم بشأن القضية، مشيرًا إلى أن واشنطن تتفهم جيدًا أهمية مياه نهر النيل بالنسبة للدول الثلاث، وتشجع على استئناف الحوار، وتأمل أن يكون مثمرا وبناء.

ولفت نيد برايس إلى أنه في إطار ذلك، أبدت الولايات المتحدة تأييدها للإجراءات التي قادها الاتحاد الأفريقي، التي تستهدف خفض التوتر من أجل العمل على عقد مفاوضات مثمرة وتعزيز التعاون الإقليمي بالمنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

أنت تستخدم إحدي طرق منع الإعلانات نرجوا تعطيل الإضافة وتحديث الصفحة للعرض