لأول مرة.. مبيعات أشباه الموصلات تتجاوز نصف تريليون دولار

أعلنت جمعية صناعية كبيرة أن مبيعات أشباه الموصلات العالمية تجاوزت نصف تريليون دولار لأول مرة، حيث عززت الشركات الإنتاج لتلبية الطلب وسط نقص في الرقائق في جميع أنحاء العالم.
وبينت جمعية صناعة أشباه الموصلات (SIA) ومقرها الولايات المتحدة أن مبيعات صناعة أشباه الموصلات العالمية وصلت في عام 2021 إلى 555.9 مليار دولار، بزيادة قدرها 26.2 في المائة على أساس سنوي، وشحنت الصناعة 1.15 تريليون وحدة من أشباه الموصلات العام الماضي.

قال جون نيوفر، رئيس جمعية صناعة أشباه الموصلات ومديرها التنفيذي: “في عام 2021، وسط النقص العالمي المستمر في الرقائق، زادت شركات أشباه الموصلات بشكل كبير من الإنتاج إلى مستويات غير مسبوقة لتلبية الطلب المتزايد باستمرار، ما أدى إلى مبيعات قياسية وشحن الوحدات”، مضيفا “من المتوقع أن يرتفع الطلب على إنتاج أشباه الموصلات بشكل كبير في الأعوام المقبلة”.

ووفقا لـ “سي إن بي سي” ضربت أزمة الرقائق العالمية الصناعات في جميع المجالات من الإلكترونيات الاستهلاكية إلى شركات صناعة السيارات، وأصبحت الشركات غير قادرة على التعامل مع الطلب على المنتجات ونقصها.
وقد أدى ذلك إلى قيام الحكومات والمشرعين في جميع أنحاء العالم بالتدافع لتأمين إمدادات الرقائق والاستثمار لجعل تصنيع أشباه الموصلات أقرب إلى الوطن.

في العام الماضي، خصص الرئيس الأمريكي جو بايدن 50 مليار دولار لتصنيع وأبحاث أشباه الموصلات كجزء من حزمة تحفيز اقتصادي بقيمة 2 تريليون دولار، ومن جانبها أعلنت المفوضية الأوروبية، الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، هذا الشهر عن قانون رقائق أوروبي يتطلع إلى ضخ 49 مليار دولار من الاستثمار في صناعة أشباه الموصلات لكي تصبح رائدة صناعية في المستقبل.

وقالت جمعية صناعة أشباه الموصلات، إن إجمالي مبيعات أشباه الموصلات في الصين بلغ 192.5 مليار دولار في عام 2021، بزيادة 27.1 في المائة على أساس سنوي، متجاوزة أي سوق آخر.
وركزت الصين على تعزيز صناعة الرقائق المحلية على مدى الأعوام القليلة الماضية وسط توترات جيوسياسية مع الولايات المتحدة، وجعلت بكين الاكتفاء الذاتي المتزايد في مجال أشباه الموصلات أولوية، على الرغم من أنها لا تزال تعتمد بشكل كبير على التكنولوجيا الأجنبية.
وشهد السوق في الأمريكيتين أكبر زيادة في المبيعات بنسبة 27.4 في المائة في عام 2021، وتبعتها أوروبا بنسبة نمو بلغت 27.3 في المائة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إحدى طرق منع الإعلانات

أنت تستخدم إحدى طرق منع الإعلانات نرجو تعطيل الإضافة وتحديث الصفحة للعرض